الصفحة الرئيسية
٢٠ نوفمبر ٢٠٢٠ ( 350 المشاهدات )
الإعلانات

اخيرا..ظهور الشخص الذي صور سعد المجرد لحظة الإعتقال

عادت قضية سعد لمجرد لتطفو من السطح من جديد ولكن هذه المرة من زاوية أخرى، إذ تم تسليط الضوء على كيفية تعرضه للغدر من طرف أقرب الناس اليه، خلال استعداده لإحياء حفل غنائي في باريس.

عندما اقدمت شابة من أصول مغربية على رفع شكاية باغتصاب مزعوم بالدائرة 17 بالعاصمة باريس، قامت على اثرها السلطات الفرنسية باعتقاله سنة 2018.

الامر الذي جعل سعد يستعين بمساعدة صديقه المصور الصحفي (ك.س) انداك، الذي يعرفه لسنوات، والذي سيتبين اليوم انه هو نفس الشخص الذي ظل ينتظره خارج الفندق ليلتقط له صورة وهو مصفد اليدين.

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

الشاب رزقي يرد على صحاب مليار و 400 مليون بطريقته التي نالت اعجاب المغاربة ما الامتيازات التي سيحصل عليها المغاربة الذين سيوافقون على تلقي لقاح "كورونا"؟ أستاذة مغريية تبتكر طريقة جديدة في الرياضيات هي الأولى من نوعها في العالم تصريح الطفلة ضحية أم العرائش